#Summer | صيف Vs إنجاز [2/2]


أمّا [ المعرفة السابقة ]

فاسأل نفسك : ماذا أجيد ؟ ماذا أعرف ؟ لا تحقرنَّ من العلم شيئاً ! قد تكون قريباً من التجمّعات التطوّعية والتي تطلق حملات أو أخبار وما إلى ذلك . قد تكون قارئاً وتعجبك بعض الاقتباسات أو بعض العلوم .. قد تكون تعلّمت شيئاً بعد جهد جهيد .. أو أنَّ مظانّه بعيدة المنال نوعاً ما .. قد يكون لديك اهتمام بـ التصميم مثلاً أو بـ تطبيقات الآيفون أو التدوين .. المهم تحسس الأمر الذي تعرفه ثم ابدأ انشره .. طيّب لماذا وكيف ؟! لماذا لـ تزكية العلم .. فـ حق العلم نشره .. وعندما ينتشر فقد أبقيت لك في هذه الدنيا صدقة جارية ” إذا مات الإنسان انقطع عنه عمله إلا من ثلاثة : إلا من صدقة جارية . أو علم ينتفع به . أو ولد صالح يدعو له ” .. طيّب كيف ؟! الكيفية ولا أسهل .. فقط ادفع نفسك ولا تحقرها .. فـ إمّا إن كان لديك حساب في تويتر بإنشاء هاش تاق سهل لتنشر عليه وليصل الناس إليه بسهولة ( مع الأخذ بعين الاعتبار أن التغريدات المنشورة في الوسوم تُحذف بعد عدّة أيام ) أو تنشئ حسابأً جديداً لهذا الغرض . قد تنشئ تدوينة في الوورد بريس لذلك إن كان ما ستنشره طويلاً نوعاً ما .. أو لك خيار التمبلر .. قد يكون ما تعرفه وتحبّه هو المقاطع المفيدة من محاضرات أو وثائقيّات وقد تُنشئ حساباً في اليوتيوب لذلك . أو حتّى تنشئ لك ما يسمّى بـ ( المشروع ) وهو نشر يومي لـ فترة معينة عن موضوع معيّن تجيده أو توّد تطوير نفسك فيه .

أمّا [ المعرفة المستقبلية ]

فهي ما تكتسبه الآن .. أو في المستقبل .. ليصبح ( معرفة سابقة ) في المستقبل .. طيّب .. كيف أستطيع مساعدتك في ذلك ؟ أنا لا أعرف سقف طموحك ولا مجال اهتمامك ولا نسبة مهارتك وصبرك لكنّي أعرف أنَّك ستكون جاداً في استثمار صيفك .. كل ما أستطيع فعله هو أنّ أعرّفك على بعض ما أعرف  .. لعلّك تُلهم أمر ما .. لعل ذهنك يتوقّد .. ولعلّي أشير إلى أنَّ ( ما لا يُدرك جلّه لا يُترك كلّه ) ستجد فيما سأسرد بعض المخالفات ولا أتفق معها بطبيعة الحال لكن لديك عقيدة واضحة الأسس والعبادات لتقبل أو لتتعامل مع المخالفات ولديك عقل توجّهه الشريعة  تستطيع به أن تنقد به الحسن من غيره  .

تُقام دورات في التنمية البشرية وبعض المهارات عن بعد وموقع مهارتي فيما أرى الأكثر مرونة في هذا المجال .. وهاك أيضاً لقاء د. طارق السويدان في جامعة الأمير سلطان عن القيادة للشباب  وهذه محاضرات منظمة تيد العالمية مترجمة إلى العربية حتّى قناة شباب وين لديها مخزون ثري من اللقاءات المسجّلة التي تُذكّرك وتبهرك و( تفتّق) ذهنك – أنضحكم بلقاء الأستاذ أيّوب = ) .. أمَّا إن أردتم معرفة تاريخ عائلة الزامل أو لديكم ميول تجارية أو حتّى تحبّون سماع قصص العوائل الناجحة أو حتّى تريدون معرفة لمحات من التاريخ الخليجي و السعودي فهذا لقاء د. عبد الرحمن الزامل مع لجنة شباب الأعمال ( تصدقون إن السعوديين كانوا هم اللي يشتغلون في الموانئ وشهرتهم مثل شهرة العمالة ؟! ) . أيضاً البودكاست ( فيه حقّه من النفع ) .. رؤية رقميّة وحياة تِك  مثلاً في عرض المعلومات التقنية .. محاضرات جامعة يال Yale University وتعلّم الإنجليزية كلغة ثانية ELS لتعلّم اللغة الإنجليزية وقناة حركات في الاستضافة والدردشة المفيدة ( قناة مثرية جداً لا من ناحية التعريف بمغمورين وبعض غرائبيّاتهم ولا من ناحية العلاقات المتشعّبة للمقدّم مازن الضرّاب عندما تنتهي تقول : الحمد لله .. تعلّمت ” أشياء” ! ) وايضاً بودكاست على طاري 3la 6ari كـ فكرة حركات ..

وأخيراً [ المعرفة التخصصيّة ]

إن لم تتخصص أو تدرس الجامعة بعد .. اسأل وابحث ورشّح كل ما تقع عليه عينك فيما يخص التخصص / التخصصات التي تريدها ليكون لديك الاستعداد لتنمية مهاراته ولمواجهة صعوباته وليكون لديك خلفية معرفية بالحياة الجامعية ومتطلّباتها وقاعدة للبدائل .. أمّا إن ( راحت عليك  ) وتخصصت p : .. فتعمّق في معرفته هو بالذات وانشره .. لا يعني أنَّ تخصصكٍ جغرافيا أن تعطّلي عقلك وملكاتك عن الاستثمار فيه ولو تعلمين أنَّنا في الترجمة نحتاج إلى مراجع ومعلومات وأشخاص في الجغرافيا كـ حاجة العطشان إلى الماء لعملتِ مكانتها .. وأنتَ وإن كان تخصصك لغة عربية أو بدنية لا يعني أنَّك جزء معطّل .. فنحن لمثلك بـ أخلاق ومحافظة واحتشام نعاني العوز في تصحيح أخطائنا ونقل غريب اللغة لنا .. خلال كتابتي لهذه التدوينة بحثت عن مقاطع لـ أساسيات الرياضة فكان الذي وجدت إمّا بـ موسيقى أو مناظر للجنسين لا يليق للجنس الآخر رؤيتها .. مهما كان تخصصك .. ما الذي يمنعك أن تكون واحد زمانك فيه ؟ أو حتّى في غيره .. التخصص الجامعي قد لا يناسب فعلاً طموحك .. لكن ذلك لا يعني أنَّ ما تعلّمته فيه هباءً منثورا .. وصلت هذه التدوينة على الأغلب من تويتر .. تواصل مع أصحاب التخصص والمهنة هناك .. وحاول أن لا تختار من المشهورين على نطاق واسع .. لأن المغمور لديه الوقت لجيبك ولم تنسه النجاحات العظيمة غبار الدراسة والعمل ويفرح بالشباب الطمَوح فـ يؤتيه درّة ما يعرف = ) .

وآخيراً .. الكلام أعلاه كلّه .. كيف نقوم به -_- ؟! ..

الصرامة مع النفس التي لم تعتد تورث الملل وشعوراً بالإحباط والخمول وتشعرك بأنّك كائن حي لكن ميّت .. كنت أجرّب الجداول الصارمة التي استراحتها صلاة أو بضع دقائق فما وجدت من نفسي إلا التسويف وووصم نفسي بـ ( الفشل ) = / .. فرأيت أنسب الحلول الاحتفاظ بـ ورقة أو دفتر صغير أكتب فيه قبل النوم كل ما أريد فعله غداً ( حتّى الأساسي كـ الصلاة ) وأسمّيها بـ ( المهام ) لـ تقرّ في نفسي أهميّتها لأنجزها .. وفي نهاية اليوم التالي أشطب ما أنجز وأرتّب لنفسي عقوبة على ما لم أُنجز مع تدوين مهام اليوم التالي .. مع مرور الوقت تصبح بعض  المهام أساسية في حياتك وتنتظم ساعتك البيولوجية والذهنية وفقاً لها .. وسترى من نفسك احترافية وسرعة أو تركيز خلال القيام بها والنقطة المهمّة التي قد توازي ا÷مية هذا التدوين هو الاحتفاظ بهذه الوريقات .. حتّى إذا ما شعر بإحباط .. وقلّة المنجزات حتّى الصغير منها والعائلي .. تعود إليها لتتذكر أنّك فعلتَ أمراً أثّر في نفسك واختلط بشخصيتك لكنّك تناسيته  وتعلم أنَّ التراكميّات الصغيرة  من آراء وعادات واعتقادات هي ما تصنع شخصيتك .. فاختر أي التراكميّات لنفسك = )

.. بشروني بإنجازاتكم ^_^..

#Summer | صيف Vs إنجاز [1/2]


.

.

.

يقول الحبيب المصطفى صلّى الله عليه وسلّم ”  لاَ تَزُولُ قَدَمَا عَبْدٍ حَتَّى يُسْأَل عَنْ أَرْبَع، عَنْ عُمْرِهِ فِيمَا أَفْنَاه وَعَنْ جِسْمِهِ فِيمَا أَبْلاَه وَعَنْ مَالِهِ مِنْ أَيْنَ أَخَذَهُ وَفِيمَا أَنْفَقَه وَعَنْ عِلْمِهِ مَاذَا عَمِلَ فِيه ”  ..

قبل عدّة أيّام تحدّثنا عن أنشطة الصيف حيث أسعار الدورات مرتفعة والمواصلات غير مسّهلة أحياناً وأمور أخرى مُزعجة فجأة فرِغَ دماغي من كلِّ شيء ! لكنّي لا أؤمن بأن لا أحد  لا يستطيع فعل أي شيء ! .. تقرأ الآن هذه التدوينة باستخدام حاسب و إنترنت.. بالتأكيد لن تقرأها في صحيفة فلستُ من “النخبة” لحسن الحظ p: .. هذا يعني أنَّ بيديك الكنز المفقود أو القنبلة الموقوتة ! وما ستقرؤه في السطور التالية مفاتيح وبعض طرق قد تستطيع بها اسثمار كنزك لدُنياك وآخرتك بالطريقة التي تناسبك = ) أو لك خيار التفجير وإنّي أبرأ من ذلك =/  .

[ فضلاً .. اضغط كل كلمة باللون الأزرق وتحتها سطر لتصلك برابطها ]

هناك، من وجهة نظري ، ثلاثة جوانب علينا الاهتمام بها لتعويض التقصير فيها أو زيادة فاعليتها وهي : [ الروح / الجسد / العقل ] مع الأخذ بالاعتبار أنَّ ” ما خلقتُ الجنَّ والإنس إلّا ليعبدون ” كل شيء يبدأ وينتهي ويتعلّق بالدين في النوايا والغايات والأفعال والأقوال والعبادات والمعاملات .. وهنا لا أفصل بينها .. بل في كل مرّة نفعل شيئاً باتجّاه هذه الجوانب نستشعر فعلاً تعبّدياً ولا يلزم أن يكون نُسُكاً .

جانب [ الروح ]

  • لو واظبنا على قراءة يوميّة كل فجر من المصحف مع تفسيرٍ له أو آيات مختلفة . أمّا المصحف فقد يكون إلكتروني أو تحمّله من متجر هاتفك الذكي مثل مصحف بيت التمويل الكويتي ( مصحف مأنتك ومرتب وفيه وسائل معينة على المواظبة والحفظ جميل وأنيق )  . أمَّا التفسير إن شئت قراءته من كتب التفاسير  أو استمعت إليه ( والاستماع عندي أفضل من القراءة إن لم تكن طالب علم لأن المشايخ غالباً يجمعون التفسير والفقه واللغة العربية خلال الشرح / التفسير ) من الشيخ محمد الشعراوي أو الشيخ صالح المغامسي  أو الشيخ سلمان العودة  أو الشيخ عبد القادر شيبة الحمد أو الشيخ عصام العويّد.
  • تفقّد الشعائر والعبادات .. مثل صفة الوضوء وطريقة الصلاة ( من طول تعلّمنا إياها نمارس بعض المخالفات ولا نعلم :S ) .. فضل السنن وأنواع الصدقات . مراجعة التوحيد وأصول الدين ( لأنَّ بعضنا يحدث منه تعلّق أو يمرر بيت شعر أو يقول كلمة من سخط لا يلقي لها بالاً فتهوي به في جهنّم =/ ) .
  • إقامة الصلاة أوّل الوقت .. راحة عجيبة وبركة في الوقت ونشاط في الحركة ! طيّب لو صلّينا معاها سننها ؟ طيّب لو قلنا أذكارها ؟ ولو أحببناها لدرجة صلّينا الشفع والوتر كقيام ليل مع قراءة للقرآن ؟ دائماً ما يوصّي الشيخ المغامسي بقيام الليل في كل أمر ومن يتجافى جنبه عن المنام إرضاءً لله .. رضي الله عنه وأرضى عنه خلقه = ) .
  • بررنا بالوالدين كما يليق ( توداة وجية وطبخ ونفخ وكنيس وغسيل وقهوة ضحى وطلعة جيران ومقاضي السوق وساليف مغربية وتهميز بالليل .. وإحنا نضحك ^___^ )، ومعاملة إخوة الدم وإخوة الدين حتّى المخالف منهم بعطف ولين ومحبّة ودلّيناهم على الخير ودفعناهم له وطيّبنا خواطرهم حتّى يذكرون الطيّب منّا إذا غبنا ويسترون وينصحون في السيّء منهّ و نظّفنا قلوبنا من الغلّ والحسد عليهم  سُئل حبيبي وحبيبك صلى الله عليه وسلم ”  يا رسول الله أي الناس أفضل ؟ قال : كل مخموم القلب صدوق اللسان . قالوا : صدوق اللسان نعرفه ، فما مخموم القلب ؟ قال : هو التقي النقي لا إثم فيه ولا بغي ، ولا غل ، ولا حسد ” .
  • أذكار الصباح والمساء  حفظ من الرحمن وملائكته .. وأذكار ما بعد الصلاة غفر للذنوب في خمس دقائق وأذكار المريض .. ( يقوم بالسلامة حلوة .. لكن أحلى منها – طهورٌ إن شاء الله – ) .. العلاج الدوائي مفيد ويشفي بحول الله لكن توثيق الصلاة بالله أفضل لمّا نمارس الرقيّة الشرعية من الأذكار النبوية .. وتطبيقات الأذكار كثيرة في متاجر الهواتف الذكيّة = ) مثل [ حصن المسلم ] .
  • وآخيراً السنّة .. دائماً نقول :  مذهبنا مذهب أهل السنّة والجماعة .. لكن للأسف مذهبنا أفعالنا غير = / .. لا في التعامل مع الأهل ولا في الممارسات اليومية من عبادات ومعاملات  ولا حتّى في النقاش مع المخالف ولا في الدعوة إلى الله ألقٍ نظرة على بعض مقاطع اليوتيوب وستعرف قصدي = / ..  الشيخ نبيل العوضي كان له برنامج في السيرة النبوية .
  • ولو ترقق قلبك .. وتأتيتك ذكرى من غيرما تدري أو تحتسب هاك برنامج ذكرى .. برنامج يتناول فيه مجموعة دعاة ومشايخ مواضيع مختلفة .. وهو من البرامج النادرة التي رأيت فيها هذا التنوّع .. على الأقل من البرامج الدعوية ..

جانب [ الجسد ]

العقل السليم في الجسم السليم .. قديمة صح ؟ لكنّها صحيحة تماماً .. الجسم السليم يتضمّن جسم لائق بدنياً ( ليس بالضرورة – عصاقيل – _- ) ظهر مستقيم شعر حيوي غير باهت ولا متقصّف ولا أشعث وأظافير صحيّة نظيفة ! ( لا أعرف كيف تستطيع بعض الفتيات الجزم بنظافة أظافيرهن الطويلة .. يخ ! ) .. وجلد ليس بالضرورة أن يكون أملساً لكن على الأقل بلا ( مشقّات ) أو بثور وجه  بارزة .المشكلة أنّنا نعلّق كل هذه الأمور بـ النادي أو المشغل .. ثم نتفكّر في التكلفة .. ثم نتناسى الأمر ثم نتشكّى أو نصمت .. ومعها نحاول أن ننفي الحقيقة التي تقول أنَّ مظهرك الخارجي له نسبة كبيرة عند الانطباع الأوّلي أو محاولة الإقناع بـ أمر ما ..لا نعني الزينة .. بل الصحة والمتطلّبات الأساسية للجسم السليم .

هل لديك بساط في غرفتك ؟ إذن فادخل اليوتيوب وتعلّم بعض الحركات البدنية الأساسية وامشِ في فناء المنزل بعد الفجر .. هل لديكِ حنّاء وزيت زيتون ومقص ؟ إذن مالك تربطين جمال شعرك ونضارته بـ كيماويات تذبل شعرك وتقسمين أن الأطراف المتقصفة لن تزيلها إلا قصّة كوافيرة ؟ أيضاً ادخلي اليوتيوب واطّلعي على طريقة ترتيب القص . أمّا الطعام وما أدراك ما الطعام يحلو إن كان من الوجبات السريعة .. بدلاً من شراء 4-3 مرّات أسبوعياً تكون مرّة كل أسبوع أو أسبوعين وتفنن في الطبخ المنزلي .. والوصفات والمقادير ؟! أيضاً اليوتيوب وعائلة عالم حوّاء يتكفّلان بذلك ..طعام صحي ونظيف وتجتمع العائلة أو تجمع معك الصغار خلال إعداده وتقلل استخدام الزيوت المكررة في المطاعم  . استبدل المشروبات الغازية بالعصيرات الطبيعية إمّا بعصرها في المنزل أو بشراء منتجات معلّبة طازجة  مثل ( كي دي دي ) .. المشروبات الغازية رخيصة .. لكن الصحّة غالية .. أيضاً الحلويات والشوكولاتة والكعك .. إن صُنعت في البيت فأسلم والتقليل عموماً مهم .. حتّى إن جاء رمضان .. حافظ على الحمية الصحيّة ولا تسمح لنفسك أن تتشكّى نهاية الشهر من الوزن الزائد ..

جانب [ العقل ] .. وسأركز منه على المعرفة ..وسأقسّمها إلى ثلاث جزئيات [ معرفة سابقة / معرفة مستقبلية / معرفة تخصصيّة ] .. في التدوينة التالية لأني لا أحب التدوينات الطويلة -_- .

#KSU | القول الفصل فيما جاء في صيفي الفصل


.

.

تبدأ اليوم مواعيد التسجيل للفصل الصيفي على عهدة البوابة الإلكترونية للنظام الأكاديمي لجامعة الملك سعود .. ولعلّي “أحرّش ” بعضكم على التسجيل فيها p: .. أخبروني إن نجحت p:

لن أتحدث عن الجامعات الأخرى .. فأنظمتها غير أنظمة جامعة الملك سعود .. فإن اقتنع أحدكم بالفكرة أرجو أن يتأكد من نظام جامعته قبل أن ” يتوهق ” بهذه القناعة .

أولاً .. الدراسة بالصيف حر وقرف !

الحرارة هي في المسافة ما بين البوابة والمبنى .. لا أكثر .. والغريب أن المباني تكون في أعلى درجات البرودة ودائماً ! فإن كنتَ فتىً فاحرص على لبس ( الكاب / القبعة / الشماغ ) والنظارة الشمسية .. وإن كنتِ فتاة ( فالله الله بالمظلة الشمسية والنظارة ) .

ثانياً .. عدد الساعات وفترة الدراسة ..

أعلى ساعات 9 ساعات وغالباً فترة الدراسة هي شهر ونص = 6 أسابيع والحضور يكون الضعف .. إن كان لديك مثلاً مادة بـ 3 ساعات تحضرها أسبوعياً في الفصل العادي .. سيكون حضورك لها 6 ساعات بمعنى تحضر يومين في الأسبوع كل محاضرة من 3 ساعات .

ثالثاً .. ليه صيفي ليه ؟!!!!

1- للفصل الصيفي طعم خاص وتجربة استثنائية إن كنتَ ممن ينشدون ذلك  .. وقد كنت أكتب عنها أولاً بأول لتظل ( طازجة ) لم تختلط بأي تجارب أو مواقف أو درجات  p: هنا

2- يُعرف عن الفصل الصيفي عدّة أمور :

  • تسهيل أو تقليل المنهج بحيث يتناسب مع الفترة القصيرة ( هو الصراحة تسهيل مب تقليل في الغالب p: )
  • المواد يدرسها دكاترة / أساتذة غير المعتادين .. فلو كان هناك مادّة صعبة .. أو دكتور / أستاذ يعرف عنه الشدّة الفصل الصيفي مناسب تماماً : )
  • المراعاة في الدرجات حيث أن الأساتذة ( مستوعبين تماماً ) أنّ هدف الصيفي حصد للدرجات .

3- يوفّر لك الصيفي رصيد أيام فارغة ( Off Days ) للفصول العادية .

4- يخفف عنك حمل الخطّة الدراسية ( فبدلاً من دراستي لـ 15 ساعة في الفصل درست 12 وبدلاً من 17 أدرس 13 ساعة ) .

5- يرفع المعدل بشكل !!! لكن بالتأكيد بحسب الساعات : ) .

هناك ، طبعاً ، تجارب سيئة لبعض الطلبة مع الفصل الصيفي والتخطيط المناسب قد يمنعك من عيش سوء التجربة .. فهاك ما بجعبتي :

1- استخر قبل الجزم بالمادة التي تريد دراستها ( ليسهل تسجيل المادّة / لتُصرف عنك إن لم تحمل الخير لك / عشان ما تدعي علي لو صار شي p: )

2- ان كنت ممن يكثر السفر .. فإمّا أن تكون جاداً بالالتزام .. أو لا تخاطر بدراسة الصيفي فـ حذفه والمواد فيه كـ الحذف في الفصل العادي .

3- ستجد مواد محاضراتها بعد الظهر .. أذكر أحد الشباب أضاف مواد لهذه الفترة من باب ( أسهر بالليل وأنام الصبح وأداوم الظهر والعصر) فكان الدوام مرهق جداً له .فـ عِد نفسك بالالتزام أو لا تجعل الصيف يضيع ( لا انت اللي درست ولا انت اللي تهنيت ) .

4- قد يتوفر لك دراسة مواد أعلى من مستواك الدراسي بمستويين أو ثلاثة .. استشر قبل ذلك .. أذكر أحدهم أخذ مادة ( علم الدلالة ) وندرسها في المستوى الخامس وقد انتهى للتو من المستوى الثاني .. فكانت هذه المادة ” مصيبة  ” بالنسبة له لأنّها ” متخصصة” وفيها تراكيب تعتمد على ما قبلها من مستويات فكان مصيرها الحذف . أمّا أنا فقد درست مادة في المستوى الثامن وقد كنت في السادس لكن لم يضرّ لأنها عربية وتشبه المراجعة لكل ما سبق دراسته .

5- قد يكون لكم عادة الإقامة في ” ديرتكم” بعيداً عن الرياض لفترة طويلة إلى بعد عيد الفطر. فإن شئت يوجد نظام اسمه ( الطالب الزائر ) تستطيع وفقاً له دراسة موادك إن توفرت في جامعة تلك المدينة ثم تُعادل .

أخيراً ..

الفصل الصيفي فرصة ذهبيّة فإن اغتنمتها فلا تشوّهها بالغم. وإن لم تغتنمها فلا تذهب نفسك عليه حسرات . .لعل في الأمر خيرة .. : )

وقولوا لي لو اقتنعتوا p:

#Hayatech | النهاية


| نحن لا نقدّم لك التقنية .. نحن نقدّم لك الحياة بطعم التقنية |

لا أنوي إقامة مناحة لأنَّ غداً هي آخر مرّة سأسمع فيها هذه الجملة في هذا الموسم ( 3.0)

لأنّي أستطيع الوصول إليها في الآيتونز واليوتيوب والفيس بوك

لكنّي أنوي البحث عن ما يملاً فراغ الساعة 10:30 من مساء أربعاء كل أسبوع

^_^