وصايا من القلب لـ القلب / الشيخ صالح المغامسي


السلام عليكم ..

وصايا قلبية .. تقربك من الله .. تُطمئن قلبك .. تزيل الغشاوة عن عينيك ..

و … تتجدد نيتك الإيمانية ..

مقطع يحثّك لـ الاستزادة من البر بوالديك / الشيخ صالح المغامسي


السلام عليكم ..

الشيخ صالح المغامسي . .إمام مسجد قباء في محاضرة عن البر بالوالدين .. وفسّر فيها الآية [وَوَصَّيْنَا الإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَانًا حَمَلَتْهُ أُمُّهُ كُرْهًا وَوَضَعَتْهُ كُرْهًا وَحَمْلُهُ وَفِصَالُهُ ثَلاثُونَ شَهْرًا حَتَّى إِذَا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَبَلَغَ أَرْبَعِينَ سَنَةً قَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ] الأحقاف:15

عُرف عن الشيخ رقة قلبه و حنانه .. الذي أورثهما خشوعه و خضوعه لله تعالى .. و لا نزكي على الله أحداً ..

أتركك مع المقطع :

[3] صناعة النجاح


السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

بين يدي اليوم أحد أهم الكتب التي أثّرت علي فترة المراهقة ..

كتاب من أهم كتب الذات العربية التأليف و الشرعية الأمثلة و التطبيق .. أحب هذا الكتاب و لا أملّه 3>

و بـ حجم اعجابي بـ الكتاب .. أُعجب بـ مؤلفه الرئيسي أ.فيصل با شراحيل ، رغم سنّه الصغيرة بـ المقارنة مع الدكتور طارق السويدان ،

إلا أنه برع في تقديم هذا الفن !

على فكرة .. افضل الكتب الورقية على الإلكترونية 🙂

صناعة النجاح .. د. طارق سويدان

معلومات عن الكتاب
المؤلف : أ.فيصل باشراحيل ، بـ مشاركة د.طرق السوديان
أول كتاب في سلسلة صناع المجد
الناشر : دار الأندلس الخضراء
سنة النشر : 1421هـ

و في تجمع طلاب و طالبات جامعة الملك سعود ،أقام نادي البنيان المرصوص دورة لُخص فيها الكتاب ،
تُعد أساسيات الكتاب 🙂 ..

.
.
.
نبذة عن الكتاب :
يُعد من كتب تطوير الذات فـ هو عبارة عن دورة في اعداد القارئ لـ أن يكون ناجحاً في حياته ،

على ضوء من الكتاب و السنّة ، و يغنيك عن قراءة عشرات الكتب الأجنبية المترجمة في تطوير الذات و التي غالباً لا تغذي الروح و التي تحتاج إلى علاة ربّانية تجعلها متوازنة ،
فـ يطرح المبدأ ، و يأتي بـ الموقف من السنة النبوية و يستشهد بـ القرآن و السنة عليه  ،
يعلمك كيف يبدأ النجاح .. كيف تغير من نفسك لـ تنجح ، لا أن تغير محيط لـ تنجح ..
كما قلت عبارة عن دورة ، فـ أنصح قارئه بـ اثنتين :
أن لا يقرأه جملةً واحدة ..
أن لا يقرأه كمن يقرأ رواية ، فـ اقرأ / افهم / طبّق / علّم 🙂

قرأت الكتاب لمّأ كنت في الصف الثالث المتوسط تقريباً .. الحقيقة أنه أثر في نظرتي لـ الأهداف في الحياة ،
التعامل مع ما حولي من ظروف ، بناء نفسي بـ توكل على الله ثم الثقة بما  منَّ الله عليها ..
أعظم ما أخذته مع استثناء التعاليم الشرعية ،
هو فقه الأولويات ، الأهم و المهم ، الانتباه لـ نفسي إلى أي مربع أقودها ؟ و ماذا سيؤثر ذلك على عبادتي ؟ وتحصيلي الدراسي ؟ و دائرتي الاجتماعية ، وأخيراً ما احب ..
ساعدني في تنظيم وقتي ، حيث وجدت أن وقتي ثمين جدا ما دمتُ أملك هدفاً أخروياً ..
كتاب يستحق أن يكون في مكتبة كل مراهق و من ينعت نفسه بـ الفشل ..
فـ هو يقودك .. يهديك لـ أن تفهم نفسك .. تقدّرها وإمكانياتها 🙂

.
.
.
مقتطف من الكتاب :
للإنسان في  هذه الدنيا مجموعة أدوار ، تحديد لهدف و بشكل واضح تجاه كل دور يجعلك أكثر دقة في تحقيق التوافق الاجتماعي .
الغموض في تحديد الأهداف اتجاه هذه الأدوار يؤدي إلى حياة مليئة بـ التوتر و القلق و البؤس ، و يتم التركيز على ذتك فقط ، عندها تبقى في الساحة بـ مفردك ، و تفقد التوافق الاجتماعي .

.

.

لـ تحميل الكتاب  من هذا الرابط  [ملف مضغوط ] :
http://www.4shared.com/get/74451922/97543d5d/_____.html

الحلقة السابعة


*
*
*
سبب تزايد مطالبات نسوة السفرقيت هو
الحرب العالمية الأولى !
I W W

نأتي بداية لـ بوادر هذه الحرب .

. حتى نهاية القرن التاسع عشر ..

كانت بريطانيا تعتقد انها الكل بـ الكل

لكن حدث ما لم يكن في الحسبان ! فـ سلطة الامبراطورية التي لا تغيب عنها الشمس بدأت تنحسر !

أغلب أثرياء بريطانيا استمثروا أموالهم خارج بريطانيا .. و معلومه نتائج هذا الفعل .. عندنا و عندهم خير ..

اشتهر العمال البريطانيين بـ قلة انتاجيتهم و كسلهم بـ المقارنة مع أقرانهم في الدول الأوروبية ..تراها حقيقة تاريخية بس مؤلف مادتنا قاعد يحسّن فيهم

أصبحت بريطانيا متأخرة في العلوم و التكنولجيا و بالتالية متأخرة أيضاً في المهارات الإدارية ..

عجيبة الثلاث صفحات اللي نحفظهم عشان اختراعاتهم

ان المدارس الأهلية المخصصة للطبقة الغنية من الطبقة المتوسطة لم تشجع على العمل التجاري و لا الدراسات العلمية ..

مممـ تحليلكم

الدول الأوروبية الأخرى راقبت أسباب تطور بريطانيا
و تقدمها عليها في السابق ، لكن ليس بعد الآن !

فـ نفس العوامل التي صعدت بـ بريطانيا ملكها الجمع ، و على الأخص ألمانيا .. العدو اللدود لـ بريطانيا !

و حتى تتغداها قبل ما تتعشى فيها .. تحالفت بريطانيا مع فرنسا ضد ألمانيا .. و لما احتلت ألمانيا فرنسا مباشرة أعلنت بريطانيا اندلاع الحرب ..

كانت أوضاع الجيش البريطاني مزرية ، فلم تكن لديهم خطة واضحة و محكمة للحرب ،

و لا معدات حرب جيدة و تناسب العصر .. و لا حتى الجنود البريطانيين كانوا على استعداد و تدريب كاف لـ خوض غمار الحرب ..

فـ خبرتهم كانت ضئيلة بـ المقارنة مع دولة ألمانيا المقدمة علمياً آنذاك ..

فـ عرّت الحرب العالمية الأولى و التي استمرت أربعة أعوام 1914-1918

القوات البريطانية من رباطة الجأش و التسلّح ، و القّوة التي كانت تتباهى بها

مما يذكر أثناء تلك الحرب ، ما يسمى بـ حرب الخنادق ، حيث يبني الجنود من كلي الطرفين الخنادق في ساحة المعركة ..

تخيلوا !

في هذه الخنادق ، تنام / تاكل / تحارب من نفس المكان !

تخيّل تطبخ أكلك جوّا حفرة صغيرة تحفرها بـ جدار الخندق ..

تخيّل الأفظع : تنام و تاكل و تحارب و صاحبك ميّت بـ جنبك !

ما كان فيه وفت و لا أمان يطلعون الموتى من الخنادق ..

يا رب .. حمدت ربي إني مو أوروبية من ذاك الزمان

صور من الحرب العالمية الأولى :


الحرب الأولى – النماذج الأولية من الدبابات.

الحرب العالمية الأولى – حروب الخنادق.

جندي انجليزي من الحرب الأولى، لاحظ شكل الخوذة وشكل الحذاء.

غالبا الحرب العالمية الأولى، الجنود بريطانيون.

من ملابس الجنود وشكل المدفع البدائي الصورة تعود للحرب الأولى.

*
*
*

انتهت الحرب .. و عادت المياه لـ مجاريها ..
و بدأت ب يطانيا حملة لـ إعمار المساكن و تحسين الوضع الصحي و التعليمي و الشعب ،
و بناء على رأي مجلس العموم ،
لم تتخذحكومة بريطانيا أي إجراء لـ تحسين وضع الجيش ..
في الأعوام اللاحقة ، صعد نجم قائد ذكي ، محنّك ، و مليء بـ حب السيطرة ، كما هو مليء بـ الحقد و الكرهي لـ كل ما هو غير آرمي ..
هو القائد آدولف هتلر ..

في كتابه كفاحي ، يسرد وقائع المعركة إن لم تخنني الذاكرة ،
و إن ما سردها ، خير وبركة تعرفون توجهاته ،, طفولته
و تعذيبه لليهود ،
*
*
*
حمّل الكتاب من هنا :
http://www.4shared.com/file/72853102…d/___.html?s=1

*
*
*
تبادر إلى مسامع حكومة بريطانيا عزم أدولف هتلر على اتخاذ مكانة مؤثرة في اوروبا ،
وذلك يعني سحق بريطانيا ، أو على الأقل تعطيل تأثيرها .
.
ذلك أجبر بريطانيا على الاستثمار في الصناعات الثقيلة و انتاج الأسلحة ،
,تسليح القوات الجويّة ، و ذلك كلّه بـ مسعدة مالية من الـUSA
دنيا يا دوارة ! [و تلك الأيام نداولها بين الناس ] كانت بريطانيا تاخذ ضرائب على أمريكا .. الحين تسلفها !
و لا يخفاكم الربا مع السلفة

فـ كان أحزاب الحرب اثنين :
ايطاليا و اليابان بـ قيادة ألمانيا ..
و بريطانيا و فرنسا على الجانب الآخر ..

كان نفط الشرق الأوسط هو محل النزاع مع الطريق التجارية المؤدية للهند ،

كان النجاح حليف الحزب الأول ،
حتى لما كثرت الدول التي سيطر عليها .. أخذت العزة بـ الاثم ألمانيا ة اليابان حتى اقترفتا فعلاً أحمقاً كلّفهما ثمناً غالياً ،
ألا وهو غزو الاتحاد السوفييتي و الولايات المتحدة ..
مشكلة ألمانيا أنها لم تعتبر من غلطة نابليون لما أراد غزو روسيا ..
فـ تعاظمت نفسها و أبت المبيت إلا في قصر القيصر ..
حصلت العديد من المأسي للشعبين ..
تشريد ، قهر ، من الحكومة نفسها لـ شعبها ، و من الحكومات الخارجية ،

و أشد نتائجها تأثيراً حتى يومنا هذا
القنبلة الذرية الأمريكية على جزيرتي ناجازاكي و هيروشيما ،

أترككم مع الصور .. أذكر بعض الأحداث ، لكن لا أذكر الأطراف .. اعذروني ..
*
*
*

صور من الحرب :


قاذفات أمريكية من الحرب العالمية الثانية.

الحرب العالمية الثانية – استعراض عسكري ألماني.

الحرب العالمية الثانية – حنود أمريكيون في مواجهة اليابانيين جنوب الهادي.

الحرب العالمية الثانية – طيارون يابانيون أمام طائرة الزيرو الشهيرة.

الحرب العالمية الثانية – مصنع للقنابل التي ترمى من الطائرات في قصف عشوائي.


الحرب العالمية الثانية – اقتحام الروس لبرلين.

الحرب العالمية الثانية – تدمير المدن.

الحرب العالمية الثانية –
الرموز على الطائرة (عدا عن الصور المخزية التي اشتهر بها الأمريكيون)
تمثل عدد الإصابات التي الحقوها بالأعداء بواسطت هذه الطائرة تحديدا.


هذه الخوذة المسطحة اشتهر بها الجنود البريطانيون،
الصورة غالبا تعود لبدايات الحرب العالمية الثانية
عندما ساد الخوف من تكرار استعمال الغازات الكيماوية
على نطاق واسع كما حصل في الحرب العالمية الأولى.
*
*
*
ملاحظة :
الصور التالية مروّعة ..


صور لـ القنبلة عند انفجارها على جزيرة هيروشما
و كانت تسمى بـ الفتى الصغير


أشهر صور لـ احد المتضررين من القنبلة
البقع والندبات على هذه الضحية هي الأماكن التي امتصت طاقة الانشطار الذرية
البقع والندبات على هذه الضحية هي الأماكن التي امتصت طاقة الانشطار الذرية


أغلب ضحايا القنبلة من النساء و الأطفال ..

فقط هيكل / بلا لحم : (
*
*
*

أذكر مرة شفت فلم كرتوني عنها ،
خنقتني العبر

خلال هذه الحرب . .لم يبق في البلاد البريطانية سوى بعض الرجال و النساء و الأطفال و الكبار في السن من الجنسين ،

راجع التدوينة السابقة في هذا التصنيف لـ تعرف ما الذي حصل ..

تعبت أكتب .. أكمل حقبة ما بعد الحرب قريب إن شاء الله .. من ارهاصاتها فرقة البيتلز ..
أهميتها تاريخيا بـ إنها مثال حي لـ نتائج التغير الاجتماعي و الطبقة المتوسطة في بريطانيا ..


[2] كتاب متعة الحديث


بسم الله الرحمن الرحيم

لن أتبع ترتيباً معيناً لـ الكتب التي قرأتها .. فقط ما يقع بين يدي .. أو ما اذكر أني قرأته

قرأت كتباً كثيرة .. مشكلتي أني لم أوثقها : ( .. لا لـ أتباهى بها . .لكن لـ أملك المصدر إذا ما طرحتُ معلومةً ما ..

المهم ..

التاب الذي سأتكلم عن رحلتي معه هو كتاب :

متعة الحديث

معلومات عن الكتاب :

المؤلف : عبد الله بن محمد الداوود

عبارة عن جزئين

الجزء الأول صدر عام 1424هـ و  من تقريظ :

الشيخ سلمان العودة / د.طار السويدان / د. عائض القرني

الجزء الثاني 1426 هـ من تقريظ :

الشيخ أحمد القطّان / الداعية عمرو خالد

و قد أطلقت معه خدمة الرسائل  القصيرة

.

.

أما بعد ..

الكتاب ثري و ممتع ، لكنه من النوع الذي لا يُقرأ جملةً واحدة .. سبب ذلك أن لا فكرة واحدة تجمع بين فصوله .

فـ هو جمعٌ من الحكم و الأشعار و الأقوال عصارة تجارب مشهورون و مغمورون ..

أستطيع أن أقول هو من كتب فراغ الـ عشر دقائق .. و التي لا تحتاج منك اعمال ذهن .. مثلاً بينما انتظر المحاضرة أقرأه

في طريقي لـ الجامعة أقرأه .. حال تقصيري في جانب القراءة .. و لا وقت لدي و لا تفرّغ ذهني .. أيضاً أقرأه ..

أعتقد ان مبدأ المؤلف في جمعه كان : الحكمة ضالة المؤمن ، أين ما وجدها فهو أحق بها

فـ جمع لنا من كل أمة و ملّة ..و قسم ما جمع لـ أبواب

قرأت الجزء الأول في المدرسة .. حقيقة كنتُ مجبرة عليه .. أريد ما يسد بعض الفراغ في اليوم الذي استعرته فيه ، و اشباع الفضول لمعرفة سبب وجود ثلاث نسخ على ما اعتقد في مكتبة المدرسة !

أُعجبت به .. و لم أجد الجزء الأول في المكتبات .. لكن وجدت الجزء الثاني 😀

سعر الجزء الأول كان 15 ريال سعودي .. و الجزء الثاني 18 ريال سعودي ..

ما ازعجني ، ان الجزء الثالث سيكون حصرياً على المشتركين في خدمة الرسائل القصيرة : (

لكن يعزيني ان بعض المجتهدين سـ [ينزله في النت ] مز1

.

.

مقتطفات من الكتاب :

من باب [الشيخوخة و التصابي ] :

يقول ابن برهان : فصرت الآن منحنياً .. كأني أفتش في التراب عن شبابي

نظرت امرأة إلى شعرةٍ بيضاء في شعر زوجها فسألته عنها فقال : هذه رغوة الشباب

من باب [الساهرون على ضوء القمر ] :

مساكين اهل العشق حتى قبورهم .. عليها غبر الذل بين المقبر

من باب [فلسفة الأخطاء] :

يقول ايزاك : نقائض العظماء عزاء التافهين

ما لحظته و أُعجبت به ، ان المؤلف يورد فعل القول [يقول] ثم يتبعه بت القول ، فكأنما قائل العبارة يحدّثك أنت َ أيها القارئ

ذلك ما يجعلني أحيانأً أهاب  القائل  و أتخيل شكله عندما يحدثني غ1 ..

و من هنا تستطيعون تحميل الكتاب المصدر : مجلة الابتسامة  بـ صيغة Doc.:

http://www.4shared.com/file/77021432/9ece1bd4/__online.html?dirPwdVerified=17988a7

الحلقة السادسة



*
*
*
حقوق المرأة
و نساء السفر قيت ..
Suffergettes

تذكرون كيف كانت أوضاع النساء في بريطانيا ، و النساء بـ شكل عام في اوروبا ،
لمّأ بدأت الثورة الصناعية في بريطانيا ,,
خرجت بعض النساء للعمل رغبةً في تحسبن الوضع معيشي لـ عائلتها ..
مع الوقت . .شافت انها شيء مهم
يعني انت يا الرجل ، مثل ما تطلع تشتغل لـ اجل تعيشنا ، انا أفعل نفس الشيء !
فـ ليش أنت تدرس في اكسفورد و كامبردج و أنا لأ !
عند ذالك .. طالبت بعض النسوة بـ أن يدرسن ، وافقت الحكومة على ذلك ، لكن بـ الشروط التالية :
لا يتاح لهن جميع الأقسام .
يدرسن بـ منأى عن الرجال ..
و لا يحصل على وثيقة جامعية !
رضيت النساء بـ هذه الشروط ، فـ اللي يسمح بـ الأول ,, يسمح بـ التالي ،
أستاذتنا تمجدهن ، تقول : لولا الله ثم هي ما كنتم تدرسون هنا ..
*
*
*
انقسمت النساء المناديات بـ المساواة إلى قسمين ، مع توحد الجهود ،فـ نساء الطبقة المتوسطة ينشدن الحقوق المتساوية ، و النساء العاملات يسعين لـ نيل حقوق شرعية في بيئة العمل ..
مع مرور الوقت و دورهن في بناء المجتمع و العائلة .. قررت هؤلاء النساء و من نهجت نهجهن أنه من حقهن المشاركة في التصويت لـ الانتخابات . كانت هؤلاء النسوة مرفوضات ، و معارضات ، فـ بنظرة مجتعاتهن ،
قد شققن عصا الطاعة ..
فـ بدأن بـ اتلاف عادات المجتمع .. منها
ارتداء الألوان الفاتحة ..
بعد أن كنَّ يرتدين التيورات الغامقة ، الكحلي و الأسود و الرمادي ، و البني
ممكن لو بعضكم أمه موظّفة من فترة السبعينات الميلادية يعرف هذه الملابس وخامتها ، فـ قد جائتنا متأخرة من البلاد العربية .. و الأخيرة أتت بها من اوروبا إبان الاحتلال ..
اصبحن يضعن مساحيق التجميل ! يا للهول و السفور !
و قد تجرأن فوق ذلك كلّه أن يرتدين التنانير القصيرة !
*
*
*
وقفة :
كانت ثورة هؤلاء النسوة بـ سبب ما كان من معاملة الرجل لهن ،
والذي كان هو بالأصل يعاملهن من بدأ التملك و السيطرة على ما ملك .. بلا شريعة . و لا رفق .. و ل حتى مراعاة لـحال المرأة الفطري ،
،فعاملها استناداً لـ مايفهم من ضرورة بسط القوّة .. لا من ضرورة تكامل العيش الهني .. : (
*
*
*
إبّان الحرب العالمية الأولى [التي سيأتي ذكرها لاحقاً ] تقلّص عد الرجال ..
فلم يعد في البلاد غير بعض الرجال .. و النساء و الأطفال ، و العجائز ..
و هذا ما أعطى نساء السفرقيت القوّة للمطالبة بـ حقوق أكثر ،
فـ قد حللن مكان الرجال في المصانع .. و اهتممن بـ تربية الأبناء ..

حقيقة .. انعدام وجود رجل يعول البيت رغم قسوة هذا الكائن في بعض الأحيان ،
يجعل من حياة النسوة صعبة . فهن معرضات للاستغلال ، و سوء المعيشة ، و هضم الحقوق حتى الضروري منها ،
و هذا ما عنته النساء البريطانيات ، و الذي أثر على المجتمع البريطاني خلال الخمسين عام القادمة ..
المهم ، طالبت نساء السفرقيت الحكومة بـ حق التصويت ، و الذي سمحت به الحكومة شرط أن لا تقل المصوتة عن الثلاثين !

بعد عشر سنوات ، اصبح العمر القانوني لـ المصوتة 21 سنة ..

A Suffragette meeting in Caxton Hall, Manchester, England, c. 1908.
Emmeline Pethick-Lawrence and Emmeline Pankhurst stand in the centre of the platform.
Source: The New York Times Photo Archive.


رسم يوضح تظاهرة لنسوة السفرقيت

*
*
*
اخذت النساء مكان الرجال .. و اصبحن يتصرفن مثلهم .
.لكن بـ صبغة انثوية .. فـ هاهن يشربن الخمرة علانية ،
و يدخنن بلا حياء .. و يجلسن في المطاعم بدون رجل !

يظن البعض ان حق التصويت يعني ان المساواة قد حققت ، لكن الحقيقة ، ان المعركة لا زالت تدور رحاها !

فـ مازال عليهن ربح جولات في المعاملة العادلة ، و الاحترام ، و الرواتب !
حققت النساء ما يردن .. وسنت القوانين في ذلك ..
لكن الواقع يثبت العكس ..
فـ حتى ايامنا هذه ، لا تصل المرأة لـ مراتب عالية إلا في حالات نادرة ،
لا تعطى راتب مساو لـ الرجل ، بالرغم من انهما في نفس المنصب ،
لكن جدّاتهن على الأقل خضن معركة بقاء لـ يصلن هذه المكانة ..
ثم انتقلت هذه الحركة لـ باقي أرجاء المعمورة

*
*
*
وقفة :
قد ننبهر بـ ما فعلته هؤلاء النسوة ، ونعجب .. أقدر لهن فعلهن و مجازفتهن في سبيل الحرية التي قيّدت بـ أسباب غير منطقية و أساليب همجية ..
لكن بالغن في المطالبة بـ هذه الحرية و المساواة .. حتى انلحت الروابط الأسرية ،

فـ مادامت تقوم بـ كل الأعمال المناطة بـ الرجل ، ما حاجة الرجل ؟
و ما دامت تحصل على اشباع رغباتها الغريزية خارج رابطة الزواج ، ما حاجة وثيقة الزواج ؟
و ما دامت قادرة على الصرف على نفسها ،
ما حاجة بقائها في بيت أهلها ؟!
بـ نظري ، هدف الثورة المادي سببه عدم وجود دستور كامل ،
سالم من العيوب و الثغرات و الظلم لـ أحد ، كل ما كان ، اجتهادات بشرية ،
وافقت هوى ، او كانت من عقل و حكمة ،

و اعتمادهم على القوانين الوضعية ، حاصل الخداع الذي صدموا به و الذي كان من قبل الكنيسة ..
و حمها بـ اسم الرب ، حتى يقول القائل : لا نريد شرع ربكم الظالم !
تعالى ربنا عمّأ ظنوا به علواً كبيراً .. و لعنة الله على المفترين ..

الحلقة القادمة بإذن الله ،
غلطة ألمانيا و اليابان
و حقبة ما بعد الحرب ..

ـــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــ

للاستزادة :
http://www.lookingglassreview.com/html/the_women_s_rights_movement.html
http://www.spartacus.schoolnet.co.uk/Whunger.htm
هذا الرابط ممتع ، لم أكمل قراءته لكن يعطي معلومات مهمة و موثقة لما كان يحصل آنذاك ..
http://dancull.wordpress.com/2009/03/02/conservation-feminism-and-me/
http://www.manshead.beds.sch.uk/History/AS%20and%20A%20Level/Votes%20for%20Women/Suffragettes%20and%20Suffragists/pankhursts.htm
أعلاه هو الموثق الأفضل لـ المرحلة

تلقابي مكانك … مكانك


رضيت بالله رباً ، و بالإسلام ديناً ، و بمحمدٍ صلى الله عليه و سلم نبياً ورسولا ،

.
.
.

بالأمس ، رتبت حجرتي ،
و لإن آخر مرة رتبتها فيها منذ ما يناهز الشهر ،
– بسبب ضغط الاختبارات المتتالية
توقعت أني سأجد كمائن ، و مفاجآت
و أمور لا تذكر علانية ،

المفاجأة ، أنّي وجدت كل شيء [ مكانك ، مكانك ]
و أن اركام الأوراق الممتلئة بـ معارك دراسية ممتعة / متعبة
هي التي أوهمتني بـ سوء تَرِكَتِي
.
.
.

لا أنكر رضاي من الفكرة التي باغتتني :
لو قبض الله روحي ،
لن تتعب أختي و لا أمي في تفريغ حاجياتي

فـ الذي أملكه خزانتان ؛
خزانة ملابس ، و خزانة كتب ،
و كلاهما مجرودتان و مرتبتان

يا للغبطة
.
.
.

أتمنى أن يكون ذاته الحال إذا ما اعدت ترتيب علاقاتي : )
.
.
.